د/ زينييا بيلزلي، زميلة كلية الجراحين الأمريكية

جراحة التجميل والجراحات الترميمية التكميلية

هاتف: 1.212.879.8500 65 East 76th Street, New York City :عنوان

طبيبة معتمدة من المجلس الأمريكي لجراحة التجميل
طبيبة معتمدة من المجلس الأمريكي للجراحة
د/ بيلزلي | الجراحة التجميلية
د/ بيلزلي | الجراحة التجميلية

شفط دهون أسفل الجسم

على الرغم من وجود العديد من أنواع الجسم، فإن العديد من النساء لديهن استعداد وراثي لتراكم الدهون في الوركين والفخذين.


عندما يكون هذا هو الحال، يكون من الصعب أن تناسب الملابس الجسم، والشخص الذي لديه نسبة دهون في الجسم عادية نسبياً يمكن أن يبدو زائد الوزن بشكل ملحوظ.

في الحالات القصوى، قد يؤدي هذا الميل إلى تناسب في الجسم يبدو بعيداً عن التوازن


أيضاً، من المعروف أن الترسبات الدهنية في هذه المناطق لا تستجيب إلى النظام الغذائي وممارسة الرياضة

يمكن أن يعالج شفط الدهون بنجاح هذه المخاوف وكذلك يحسن تناسب الملابس مع الجسم.


بالنسبة للأشخاص الذين لديهم رواسب دهون في الركبتين وأسفل الساقين والكاحلين، يمكن أن يؤدي شفط الدهون إلى ساقين أكثر رشاقة.

دراسة حالة:

شفط دهون أسفل الجسم

هذه الحالة تصور امرأة عمرها 47 عاماً لديها قلق من أن أسفل جسمها لا يتناسب مع أعلى جسدها.


كان لشكل هذا الجسم تأثير على تناسب ملابسها مع جسمها. وقد أجرت شفط دهون الفخذين الجانيين والفخذين الوسطين والركبتين الوسطيين مما أعاد التوازن إلى جسدها.

قبل الجراحة صورة لامرأة عمرها 47 عاماً وقد أجرت جراحة شفط دهون الفخذين الجانبيين والفخذين الوسطين والركبتين الوسطيين بعد الجراحة صورة لامرأة عمرها 47 عاماً وقد أجرت جراحة شفط دهون الفخذين الجانبيين والفخذين الوسطين والركبتين الوسطيين

شفط الدهون –في هذا النوع من الأشخاص– يمكن أن يزيد خيارات الموضة ويحسن تناسب الملابس مع الجسم وبالتأكيد يزيد الثقة بالنفس.


يختلف وقت الشفاء حسب كمية الدهون المزالة والمناطق المعالجة. صور ما بعد العملية تصور مظهر هذه المرأة بعد ما يقرب من ثلاثة أشهر من إجراء الجراحة.

الصورة قبل : منظر أمامي لامرأة عمرها 47 عاماً وقد أجرت جراحة شفط دهون الفخذين الجانبيين والفخذين الوسطين والركبتين الوسطيين
صورة قبل :  امرأة عمرها 47 عاماً وقد أجرت جراحة شفط دهون الفخذين الجانبيين والفخذين الوسطين والركبتين الوسطيين